مرحباً بكم في صفحة وزارة الخارجية الألمانية

ماس يحذر من وقوع فوضى في إيران

13.08.2018 - مقال

وزير الخارجية الألمانية: العقوبات الأمريكية تفاقم الصراع مع إيران وتعرض الأمن والاقتصاد للخطر.

في أعقاب سريان العقوبات الأمريكية ضد إيران، حذر وزير الخارجية الألمانية، هايكو ماس، من تفاقم الصراع والفوضى التي تتهدد منطقة الأزمة. "ما زلنا نعتبر أنه من الخطأ التخلي عن الاتفاق النووي مع إيران"، حسب قول ماس لجريدة "باساور نويه بريسه". الاتفاق ليس مثالياً لكنه بالتأكيد أفضل من بديل عدم التوصل إلى اتفاق. 

وزير الخارجية الألمانية ماس
وزير الخارجية الألمانية ماس© dpa

تهدف الاتفاقية المبرمة في عام 2015 إلى منع تطوير قنبلة ذرية إيرانية. في المقابل يجب على الغرب رفع العقوبات، مما يتيح عدة أمور من بينها الاستثمار في إيران.

 

وقال ماس: "نحن نكافح من أجل الاتفاق لأنه يخدم أيضا مصالحنا الأمنية من خلال تحقيق الأمن والشفافية في المنطقة." وفي آخر الأمر فإن إيران تقع في الجوار الأوروبي الموسع، حسب قوله. "أي شخص يأمل في تغيير النظام يجب أن يتذكر أن كل ما يمكن أن يلي ذلك، يمكن أن يتسبب لنا في مشاكل أكبر كثيرا. يمكن لعزل إيران أن يعزز القوى الراديكالية والأصولية." وحذر وزير الخارجية من أن" وقوع فوضى في إيران - كما رأينا في العراق أو ليبيا - ستؤدي إلى زعزعة استقرار المنطقة المضطربة أصلاً ". 

مصدر النص: deutschland.de

الإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام

المحتويات ذات الصلة

إلى أعلى الصفحة