مرحباً بكم في صفحة وزارة الخارجية الألمانية

بيربل كوفلر تتولى منصب مفوض الحكومة الألمانية لشؤؤن حقوق الإنسان خلفاً لكريستوف شتريسر

مقال

عينت الحكومة الألمانية بيربل كوفلر السياسية في الحزب الاجتماعي الديمقراطي والمختصة في سياسة الإنماء في منصب مفوضة الحكومة الألمانية لشؤون حقوق الإنسان. صدر قرار التعيين يوم الأربعاء 24 فبراير / شباط 2016. .

 أجرت كوفلر بعد ظهر الأربعاء أول محادثة لها في منصبها الجديد مع وزير الخارجية الألمانية شتاينماير، أعقبها إعلان نبأ تعيينها. مقر عمل المفوضة كائن في مبنى وزارة الخارجية الألمانية.
التحقت كوفلر بالبرلمان الألماني عام 2004. السيدة/ كوفلر البالغة من العمر 48 عاماً هي المتحدثة الرسمية لشؤون السياسة التنموية للكتلة السياسية للحزب داخل البرلمان، وهي فضلاً عن هذا عضو في اللجنة الخارجية للكتلة. تنتمي كوفلر للحزب الاجتماعي الديمقراطي في ولاية بافاريا. وهي متخصصة في هندسة المعلومات وحصالة على درجة الدكتوراه في طرق تدريس اللغتين الإسبانية والروسية، وعملت محاضرة في الجامعة حتى التحاقها بالبرلمان الألماني.

تأتي كوفلر خلفاً لمفوض الحكومة الألمانية لشؤؤن حقوق الإنسان لكريستوف شتريسر الذي سوف يترك منصبه نهاية الشهر الجاري. كان كريستوف شتريسر قد تقدم في بداية هذا الأسبوع باستقالته، التي بررها بأنه لم يعد بمقدوره مع تزايد التحديات في مجال الإغاثة الإنسانية إلى جانب كونه عضواً في البرلمان الألماني تأدية مهامه على النحو الذي يرضيه. شتريسر المنتمي للحزب الاجتماعي الديمقراطي معارض لسياسة الحكومة الألمانية الخاصة باللاجئين.

من مهام مفوض الحكومة الألمانية لشؤون حقوق الإنسان والمساعدات الإنسانية متابعة التطورات السياسية وتقديم مقترحات لوزير الخارجية لصياغة السياسة الألمانية في هذه المجالات، ومن ثم فهي تحرص على وجود علاقات وثيقة مع المنظمات الإغاثة ومنظمات حقوق الإنسان.

مصدر النص:,.وزارة الخارجية الألمانية - الإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام



المحتويات ذات الصلة

إلى أعلى الصفحة