مرحباً بكم في صفحة وزارة الخارجية الألمانية

مؤتمر مانحي أونروا – ألمانيا تتعهد بتقديم مساعدات إنسانية

23.06.2020 - مقال


حفل افتتاح مبنى جديد لمدرسة في يبرود
حفل افتتاح مبنى جديد لمدرسة في يبرود© © Auswärtiges Amt

في مؤتمر مانحي وكالة الأمم المتحدة لمساعدة اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأوسط (الأونروا)، تعهدت ألمانيا مجدداً بتقديم مساعدات إنسانية شاملة لعام 2020.

 

من إجمالي مبلغ 91 مليون يورو، الذي سيخصص في المقام الأول للأمن الغذائي، تم تخصيص 20 مليون يورو لاحتواء كوفيد 19 ولتخفيف تبعات الجائحة في المجال الإنساني.

 

في هذا الصدد صرَّح وزير الدولة آنين في مؤتمر المانحين بما يلي:

"إن عمل الأونروا يستلزم توفير الأمان في التخطيط المالي. من خلال دعمنا للأونروا نساعد على ضمان بقاءها مرساة للاستقرار التي تحتاجه المنطقة."


كوفيد 19 يفاقم الوضع الإنساني

 تزايد تفاقم الوضع، الذي هو ضعيف بالأصل، للاجئين الفلسطينيين في الأردن ولبنان وسوريا والضفة الغربية وقطاع غزة بسبب جائحة كوفيد 19.

تقديم مساعدات لـ  2,5مليون شخص في فلسطين
تقديم مساعدات لـ  2,5مليون شخص في فلسطين© Secours Islamique France

 

يعيش عديد من الناس في مناطق ذات كثافة سكانية عالية، مثل قطاع غزة. وهم معرضون للخطر بشكل خاص لأنه لا يمكن الالتزام بقواعد التباعُد الجسدي في مخيمات اللاجئين، كما أن هناك نقص في المرافق الصحية ومعدات الحماية.

 

يُعد عمل الأونروا مسألة حياة أو موت بالنسبة للاجئين. تقوم الوكالة، من بين أمور أخرى، بإدارة المستشفيات والمدارس في المنطقة. تدابير احتواء الفيروس ينتفع بها الناس هنا بشكل مباشر.

 

دعم لـ 5.6 مليون شخص

تم في عام 1949 تأسيس أونروا لدعم اللاجئين الفلسطينيين. تمتد الولاية لتشمل 5.6 مليون لاجئ مسجل. ويعيش معظمهم في الأردن وسوريا ولبنان والضفة الغربية وقطاع غزة.

 

يعكس الانخراط المستمر للأونروا واقعاً يعد دلالة على عديد من سياقات الأزمات: غالباً ما لا توجد حلول قصيرة المدى لتداعيات الفرار والنزوح. يعيش كثير من اللاجئين في ظروف هي الأصعب منذ سنوات ويعتمدون على المساعدات الإنسانية.

 

عملية إصلاح الأونروا

تقديم مساعدات لـ  2,5مليون شخص في فلسطين
تقديم مساعدات لـ  2,5مليون شخص في فلسطين© Secours Islamique France

تكرس ألمانيا عملها في إطار الدعم الألماني للوكالة من أجل عملية إصلاح مستدامة وشاملة داخل الأونروا، ولذا فهي في حوار بشكل دوري مع الوكالة. تعمل الحكومة الألمانية بالتعاون مع المانحين الآخرين باستمرار على حث الأمم المتحدة والأونروا على تنفيذ الإصلاحات الضرورية. وذلك لأنه حتى يمكن الوفاء على النحو الأمثل بمهمة إعاشة الناس في جميع مناطق عملها الخمسة يجب أن يتم تهيئة هياكل الأونروا للعمل بكفاءة وفعالية على الصعيد الداخلي والخارجي.

 

مزيد من تدابير الدعم

يتم إضافة إلى الأونروا تمويل شركاء آخرين من أجل تلبية الاحتياجات الإنسانية الهائلة في المنطقة.

Gaza Sky Geeks
Gaza Sky Geeks© KAS Ramallah

 

تدعم ألمانيا، على سبيل المثال، مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، والصندوق الدولي الإنساني الذي يديره مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية حتى يمكن توزيع المساعدات الضرورية بسرعة ودون بيروقراطية. كما تعمل الحكومة الألمانية أيضاً مع الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر وبرنامج الأغذية العالمي والمنظمات غير الحكومية لتزويد الناس بالمساعدات الإنسانية.

مصدر النص: وزارة الخارجية الألمانية

الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام

المحتويات ذات الصلة

إلى أعلى الصفحة